Friday, 5 August 2016

أُغنّي بالفصحى - الجزء الثاني

من "ليك الواوا" وحتى "بنت الإيه"!

-------------------------------

سأقومُ في الأيام والأسابيع المقبلة باختبار ونشر تجارب أدبية غير تقليدية قائمة على استعراض مفردات اللغة وسكب أفكار مبعثرة لا تسعى إلى هدف محدد ولا تقوم - بالضرورة - بتقديم أية فائدة أو رسالة بالمعنى المتداول. هدف هذه المحاولات هو المتعة التي أجدها في كتابتها - أولاً وأخيراً، إضافةً إلى تكسير القالب النمطي الذي يطغى على المنشورات المكتوبة باللغة العربية الفصيحة. 

من أكثر الأشكال الأدبية التي تستهويني - والتي سأبدأ بها الليلة - هو نقل الأغاني العامّيّة إلى العربية الفصيحة. تاريخي مع هذا الشكل بالذات طويلٌ وحافل، خاصةً عند انتشاره في هذا الفضاء السنة الماضية. 

معاييري لاختيار الأغاني هي عشوائية تماماً. أفضّل الكلمات التافهة بطبيعة الحال، لكنني أختار أحياناً أغنيات ذائعة أو مليئة بكلمات فجّة تجعل نقلها إلى الفصيحة غنياً ومسلياً. أتعمّد عند نقلها أن أختار كلماتٍ ملتوية وغليظة كي أستمتع أكثر. أرحّب دائماً باقتراحاتكم لأغنيات تحبّون أن تتعرفوا عليها باللغة العربية الفصيحة :)

أغاني الليلة ستكون: "يا بنت الإيه - تامر حسني"، "بدي دوب - إليسا"، و"آه يا ليل - شيرين".

-------------------------------

(1) ‫#‏يا_ابْنَةَ_المَاذَا‬ ‫#‏تامر_حسني‬

بِقَدَرِ الّذي عِشْتُ وَرَأَيْتُ وَمَرَّ عَلَيَّ وَمَاذَا.. مَاذَا مَاذَا
اخْتَبَرْتُ أَكْثَرَ مِمَّا يَحْلُو لي أَنْ أُجَرَّب.. مَاذَا مَاذَا
بَاغَتِّنِي أَنْتِ بِمَقْدَمِكِ يَا ابْنَةَ المَاذَا
وَتَمَلَّكْتِ زِمَامَ قَلْبِي بِكُلِّ يُسْرٍ وِسُهُولَة.. آه 
أُحُبَّكُ نَعَم أُحُبَّكُ وَأَنْصَهِرُ بِكِ
وَأُقْسِمُ أَنْ أَعِيشَ فِي سَبِيلِكِ مُنْذُ اللَّيْلِة

-------------------------------

(2) ‫#‏أُرِيدُ_أَنْ_أَنْصَهِر‬ ‫#‏إليسا‬

عَيْنَايَ عَيْنَايَ تُرَاقِبَانِكَ.. أَهْدَابُ عَيْنَيَّ تُحِيطُ بِكَ.. أَغْدِقْ عَلَيَّ مِنْ يَنْبُوعِ عِشْقِكَ أَصِيحُ مُلَبِّيَةً النِّداء
مَهْمَا امْتَدَّ سَوَادُ لَيْلِي.. وَمَهْمَا وَلْوَلَ المَوَّال.. أتَمَنّى عَلى مَشَاعِركَ أَنْ تَقُودَنِي إلى جَادَّتِك
أُريدُ أَنْ أَنْصَهِرَ فَلَيْتَكَ تُفْصِح لي.. كَمْ تَهْوَانِي بِجُنُون.. أَنَّكَ مَخْبُولٌ بِي، وأَنَا لا أَنْسَى حُبَّكَ يَوْمَاً
يَا أَيُّهَا الَّذِي، قُلْ لِي.. أُحِبُّكِ أَفْصِحْ لِي.. أَخْبِرْنِي أَخْبِرْنِي أَحْلُم.. يَا أَيُّهَا الَّذِي، قُلْ لِي.. وارْفَعْ صَوْتَك.. غَنِّ غَنِّ فَأَفْهَم

-------------------------------

(3) ‫#‏آهٍ_يَا_لَيْل‬ ‫#‏شيرين‬

مَا الّذي سَيَحْدُث لَوْ أَنَّ غَرَامَكَ يُوَدِّعُنِي 
مَا الّذي سَيَحْدُث لَوْ فَارَقْتَنِي إِلَى غَيْرِ رَجْعَة
لِمَاذَا تَظُنُّ أَنَّ الدُّنْيَا فِي غِيَابِكَ
سَرْمَدِيَّةً بِلَا بِدَايَةٍ أَوْ نِهَايَة
لَا فَرْقَ بَيْنَ كِيَانِي بِوُجُودِكَ وَكِيَانِي بِدُونِكَ
هَا أنَا أمَامَكَ صَامِدَةً، وَمَا زَالَ يَطِيبُ لِيَ الغِنَاء
آهٍ يَا لَيْل.. آهٍ يَا لَيْل

-------------------------------

ليك الواوا، يامّايا، إحساس جديد، إنت معلّم، وأنت عمري - تجاربي من السنة الماضية - جميعها  هنا.

0 comments :

Post a comment